عاجل: المحكمة العليا تعتبر فضيحة خزينة افديرك خيانة أمانة

اثنين, 25/11/2019 - 12:25

علم موقع تيرس إنفو من مصادر مطلعة أن قضية إختفاء خمسة ملاين أوقية قديمة من خزينة افديرك عادت لمربعها الأول  والتي اختفت منذ اشهر وكان الخازن اعل سالم ولد اعل ولد أيصاره قد إتهم بها المحصل الناجم ولد الباردي وسدد ولد إيصاره المبلغ للخزينة العامة للدولة بحجة أنه المسؤول الأول عنه إداريا وقدم وقتها شكاية للدرك الوطني في مقاطعة افديرك للتحقيق مع المتهم الناجم ولد المحجوب  ولد الياردي

وبعد تحويل الملف للعدالة وبعد عدة محاولات للصلح اعتذر قاضي التحقيق لدى محكمة ازويرات عن القضية بحجة أنها ليست من إختصاصه متنازل عن التحقيق فيها لصالح محكمة  الجرائم الإقتصادية خاصة أن التهمة الموجهة للمحصل الناجم ولد الباردي متمثلة في خيانة الأمانة  الفعل المجرم والمعاقب طبقا للمادة 379 من القانون الجنائي  معللا القرار  بأن هذا  النوع من الجرائم محدد ومسند بالمادتين 33 و 34 من قانوان 2016/14 المتعلق بمكافة الفساد حسب ما ورد في المحضر 
مما أضطر النيابة العامة في ازويرات والخازن السابق لمقاطعة افديرك بالطعن في القرار لدى محكمة الإستئناف في انواذيبو 
وقد اصدرت المحكمة العليا بالعاصمة انواكشوط حكما قضائيا بعودة الملف الى قاضي التحقيق لدى محكمة ازويرات للتحقيق في القضية بإعتبارها خيانة للأمانة متهما بها الناجم ولد الباردي و من المتوقع أن يتم فتح ملف هذه القضية امام قاضي التحقيق زوال اليوم في محكمة ازويرات